الجمعة 24 سبتمبر 2021

  • أسعار العملات
    العملة سعر الشراء سعر البيع
    الدولار الامـريكي 3.21 3.23
    الدينــار الأردنــــي 4.53 4.55
    الـــيــــــــــــــــــــــــورو 3.81 3.85
    الجـنيـه المـصــري 0.2 0.21

اختتام حوارات الفصائل الفلسطينية بالقاهرة.. طالع البيان الختامي

  • 20:38 PM

  • 2021-03-17

القاهرة - " ريال ميديا ":

اختتمت مساء اليوم الأربعاء، الحوار الوطني الذي جمع بين الفصائل الفلسطينية في العاصمة المصري القاهرة، وبرعاية من الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، والتي استمرت على مدار يومي الثلاثاء والأربعاء.

جاءت هذه الحوارات؛ استكمالا للجهود المصرية المبذولة لإنهاء الانقسام، وبحث آليات الانتخابات العامة الفلسطينية، حيث شارك في هذه الحوارات رئاسة المجلس الوطني لمنظمة التحرير الفلسطينية، ولجنة الانتخابات المركزية.
ونص البيان الختامي الذي أصدرت الفصائل الفلسطينية المجتمعية: "برعاية مصرية كريمة، وبمباركة من الرئيس عبد الفتاح السيسى، واستكمالا للجهود المصرية المبذولة لإنهاء الانقسام، عقدت الفصائل الفلسطينية يومي الثلاثاء والأربعاء اجتماعا في القاهرة بمشاركة رئاسة المجلس الوطني لمنظمة التحرير الفلسطينية، ولجنة الانتخابات المركزية الفلسطينية".
وناقش المجتمعون بمسؤولية عالية القضايا الوطنية كافة والمخاطر التي تواجه القضية الفلسطينية وإجراء الانتخابات التشريعية والرئاسية والمجلس الوطني استنادا للمرسوم الرئاسى الصادر في 15 يناير 2021 وسبل تعزيز الشراكة الوطنية، وتم الاتفاق على سبل معالجتها بما يعزز المسار الديمقراطي الوطني الفلسطینی وإحالتها للجهات المختصة، بحسب ما جاء على موقع (اليوم السابع) المصري.

واستمع المشاركون إلى تقرير لجنة الانتخابات المركزية حول سير الإعداد للانتخابات التشريعية والاتفاق على حلول للموضوعات العالقة، بما يضمن سير العملية الإنتخابية بشفافية ونزاهة عالية تعبر عن تطلعات الشعب الفلسطيني.

كما قدمت رئاسة المجلس الوطني الفلسطيني تقريرا تفصيليا حول رؤيتها لوضعية المجلس والمنظمة، حيث ناقش المجتمعون آليات تشكيل المجلس الوطني الجديد وعدد أعضائه في إطار تعزيز وتفعیل دور منظمة التحرير الفلسطينية باعتبارها الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني.

كما تم اعتبار تقرير مؤتمر الأمناء العامين في حالة انعقاد دائم لمتابعة ما تم التوافق عليه هذا، وأكد المجتمعون على وحدة الأراضى الفلسطينية قانونيا وسياسيا، وعلي ضرورة أن تجری الانتخابات القادمة بالقدس والضفة الغربية وقطاع غزة، والتصدی لأية إجراءات قد تعيق إجراءها خاصة بالقدس.

كما أكد المشاركون على استكمال تشكيل القيادة الموحدة للمقاومة الشعبية الشاملة وتفعيلها وفقا لبيان لقاء الأمناء العامين الأخير.

كما وقعت الفصائل المشاركة في الانتخابات الفلسطينية على ميثاق شرف أكدوا خلاله حرصهم على سير العملية الانتخابية بكافة مراحلها بشفافية ونزاهة، وأن يسودها التنافس الشريف بين القوائم المتنافسة بما يخدم ويعزز الوحدة الوطنية والمصلحة العامة وصون حق المواطن في اختيار من يمثله مع الالتزام بالقانون الانتخابي والأنظمة والتعليمات الصادرة بموجبه لتنظيم سر العملية الانتخابية.

توجه المشاركون في الاجتماعات بالتحية والتقدير والإعزاز لشهداء الشعب الفلسطيني والأسری والأسيرات البواسل، مؤكدين على حرصهم على تعزيز الوحدة الوطنية وبث مشاعر الأمل بين صفوف الشعب الفلسطيني فى الوطن والشتات، كما عبر المجتمعون عن تقديرهم لدعم الرئيس "عبد الفتاح السيسي للشعب الفلسطيني وعلى الجهود التي تبذلها مصر في رعاية الحوار الوطني الفلسطيني في مراحلة كافة ومتابعتها الحثيثة لتنفيذ ما تم الاتفاق عليه.

البيان الختامى الصادر هن الحوار الوطنى الفلسطينى بالقاهرة 
١٦. ١٧ مارس ٢٠٢١ 
برعاية مصرية كريمة وبمباركة من فخامة الرئيس "عبد الفتاح السيسى" واستكمالا للجهود المصرية المبذولة لإنهاء الإنقسام، عقدت الفصائل الفلسطينية يومى 
١٦ ، ٢٠٢١/٣/١٧ إجتماعا فى القاهرة بمشاركة رئاسة المجلس الوطنى لمنظمة 
التحرير الفلسطينية، ولجنة الإنتخابات المركزية الفلسطينية. 
١ - ناقش المجتمعون بمسئولية عالية القضايا الوطنية كافة والمخاطر التى تواجه القضية الفلسطينية وإجراء الإنتخابات التشريعية والرئاسية والمجلس الوطنى استنادا للمرسوم الرئاسى الصادر فى ١٥ يناير ٢٠٢١ وسبل تعزيز الشراكة الوطنية، وتم 
الإتفاق على سبل معالجتها بما يعزز المسار الديمقراطى الوطنى الفلسطينى 
وإحالتها للجهات المختصة. 
٢ - إستمع المشاركون إلى تقرير لجنة الإنتخابات المركزية حول سير الإعداد 
للإنتخابات التشربعية والإتفاق على حلول للموضوعات العالقة، بما يضمن سير 
العملية الإنتخابية بشفافية ونزاهة عالية تعبر عن تطلعات الشعب الفلسطينى. 
٣ - كما قدمت رئاسة المجلس الوطنى الفلسطينى تقريرا تفصيليا حول رؤيتها لوضعية المجلس والمنظمة، حيث ناقش المجتمعون آليات تشكيل المجلس الوطنى الجديد وعدد أعضاءه فى إطار تعزيز وتفعيل دور منظمة التحرير الفلسطينية بإعتبارها الممثل الشرعى والوحيد للشعب الفلسطينى. 
إعتبار مؤتمر الأمناء العامين فى حالة إنعقاد دائم لمتابعة ما تم التوافق عليه. 
هذا، وأكد المجتمعون على وحدة الأراضى الفلسطينية قانونيا وسياسيا، وعلى 
ضرورة أن تجرى الانتخابات القادمة بالقدس والضفة الغريية وقطاع غزة، والتصدى لأية إجراءات قد تعيق إجراء ها خاصة بالقدس. 
كما أكد المشاركون على إستكمال تشكيل القيادة الموحدة للمقاومة الشعبية الشاملة وتفعيلها وفقا لبيان لقاء الأمناء العامين الأخير.

كما وقعت الفصائل المشاركة فى الإنتخابات الفلسطينية على ميثاق شرف أكدوا خلاله حرصهم على سير العملية الإنتخابية بكافة مراحلها بشفافية ونزاهة، وأن 
يسودها التنافس الشريف بين القوائم المتنافسة بما يخدم ويعزز الوحدة الوطنية 
والمصلحة العامة وصون حق المواطن فى إختيار من يمثله مع الإلتزام بالقانون 
الإنتخابى والأنظمة والتعليمات الصادرة بموجبه لتنظيم سير العملية الإنتخابية. 
توجه المشاركون فى الإجتماعات بالتحية والتقدير والإعزاز لشهداء الشعب 
الفلسطينى والأسرى والأسيرات البواسل، مؤكدين على حرصهم على تعزيز الوحدة 
الوطنية وبث مشاعر الأمل بين صفوف الشعب الفلسطينى فى الوطن والشتات، كما عبر المجتمعون عن تقديرهم لدعم السيد الرئيس "عبد الفتاح السيسى" للشعب 
الفلسطينى وعلى الجهود التى تبذلها مصر فى رعاية الحوار الوطنى الفلسطينى فى مراحلة كافة ومتابعتها الحثيثة لتنفيذ ما تم الإتفاق عليه.

 

كلمات دلالية

اقرأ المزيد

تحقيقات وتقارير

ثقافة وفن

مساحة اعلانية

آراء ومقالات

منوعات