الاربعاء 01 ديسمبر 2021

  • أسعار العملات
    العملة سعر الشراء سعر البيع
    الدولار الامـريكي 3.11 3.13
    الدينــار الأردنــــي 4.34 4.36
    الـــيــــــــــــــــــــــــورو 3.61 3.63
    الجـنيـه المـصــري 0.2 0.21

مواجهات عنيفة مع قوات الاحتلال في مدن الضفة وأراضي الـ48 دعما للقدس وغزة

  • 00:16 AM

  • 2021-05-11

محافظات - " ريال ميديا ":

انطلقت مظاهرات حاشدة مساء يوم الثلاثاء، بالضفة الغربية وفي مدن أراض عام 1948، دعمًا وإسنادا لأهلنا في القدس المحتلة.

القدس
اندلعت مواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال الإسرائيلي، مساء يوم الإثنين، في حي الثوري وبطن الهوى قرب سلوان، وفي بلدة الرام، ومنطقة باب العامود من جهة شارع السلطان سليمان، بالقدس المحتلة.

وأفاد شهود عيان، بأن قوات الاحتلال أطلقت قنابل الغاز المسيل للدموع، وقنابل الصوت تجاه المواطنين، ولاحقت الفتية والشبان، دون أن يبلغ عن اعتقالات.

وأضاف شهود العيان، أن قوات الاحتلال أغلقت الشارع الرئيسي في حي الثوري بالقدس.

رام الله
انطلقت مساء يوم الإثنين، مسيرة من أمام مخيم الأمعري في رام الله باتجاه حاجز قلنديا العسكري شمال القدس المحتلة، احتجاجا على العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، وانتهاكات الاحتلال في المسجد الأقصى المبارك، ومساعيه لاقتلاع عدة عائلات من منازلها في حي الشيخ جراح بمدينة القدس المحتلة.

وشارك في المسيرة، التي دعت لها القوى الوطنية والإسلامية، مئات المواطنين إلى جانب الأمناء العامين لعدد من الفصائل، ورجال دين مسلمين ومسيحيين.

وأكد المشاركون في المسيرة، في هتافاتهم، ضرورة استجابة المجتمع الدولي لمطالب شعبنا وقيادته، بإلزام إسرائيل، القوة القائمة بالاحتلال، باحترام حقوق الإنسان، ونادوا بتوفير الحماية الدولية لشعبنا، وأكدوا على حقه في تقرير المصير وإقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس.

كما شددوا على ضرورة تدخل المجتمع الدولي لكف يد الاحتلال الإسرائيلي والمستوطنين عن مدينة القدس.

وقال الأمين العام لجبهة النضال الشعبي أحمد مجدلاني، إن المعركة مع الاحتلال الإسرائيلي في مدينة القدس معركة مفتوحة، وهي متواصلة دفاعا عن شعبنا وفي مواجهة الاحتلال وسياسة التطهير العرقي التي يقوم بها في حي الشيخ جراح.

وأضاف مجدلاني: "الخيارات مفتوحة في مواجهة الاحتلال، وهذه الخيارات تتطور مع تطور الأحداث وتطور المعركة التي نخوضها على كل الصعد، سواء في المسار السياسي أو الدبلوماسي أو المسار القانوني، ونحن نعتقد أن الاحتلال يواجه عزلة من المجتمع الدولي".

وتابع: "المعركة التي تشهدها القدس هي معركة لإعادة فرض القضية الفلسطينية على جدول الأعمال الدولي والإقليمي، لا سيما وأن القضية شهدت تراجعا في عهد الإدارة الأميركية السابقة"، مشيرا إلى أن شعبنا بكل قواه السياسية والمجتمعية في القدس يواجه الاحتلال دفاعا عن المقدسات الإسلامية والمسيحية، ويضاف إلى ذلك الدور الرسمي، حيث اتخذت الحكومة بعض الإجراءات لدعم وتعزيز المؤسسات العاملة في القدس، ومؤسسات المجتمع المدني، إضافة إلى بعض القرارات الأخرى.

وفي السياق، أفادت مصادر محلية، باندلاع مواجهات عند المدخل الشرقي لبلدة نعلين غرب رام الله وقوات الاحتلال أطلقت وابل من قنابل الغاز والرصاص الحي.

وأشارت المصادر إلى أن جيش الاحتلال يوقف مركبات المستوطنين خشية من تعرضها لرشق الحجارة.

نابلس
أصيب مساء يوم الإثنين، عدد من المواطنين بالاختناق خلال قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي مسيرة فلسطنيية على حاجز حوارة العسكري جنوبي نابلس، خرجت دعمًا وإسنادا لأهلنا في القدس المحتلة

وذكرت مصادر محلية، أنّ قوات الاحتلال أطلقت الرصاص المعدني المغلف بالمطاط، وقنابل الصوت والغاز المسيل للدموع صوب المشاركين في المسيرة، ما أدّى لإصابة 10 مواطنين بالرصاص المطاطي، وعدد اخر بحالات اختناق.

بيت لحم
أصيب عدد من المواطنين بالاختناق، مساء يوم الإثنين، خلال مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي في قرية حوسان، غرب بيت لحم.

وأفادت مصادر محلية، بأن المواجهات تركزت في منطقتي الشرفة والمطنية، أطلق خلالها جنود الاحتلال قنابل الغاز والصوت، ما أسفر عن إصابة عدد من المواطنين بحالات اختناق.

أراضي عام 1948
شارك المئات من المواطنين في مدن الناصرة وحيفا وأم الفحم ومجد الكروم، مساء يوم الإثنين، في مسيرات احتجاجا على اعتداءات الاحتلال في القدس والمسجد الأقصى، وإسنادا لحي الشيخ جراح المهدد بالإخلاء لصالح المستوطنين.

ففي مدينة الناصرة، شارك المئات من أبنائها في الوقفة الاحتجاجية في ساحة "عين العذراء" بالمدينة، بدعوة من القوى الوطنية فيها، قبل أن ينطلقوا بمسيرة حاشدة باتجاه مركز المدينة رافعين العلم الفلسطيني ومرددين الهتافات المنددة باعتداءات الاحتلال.

وفي حيفا، أفادت مصادر محلية بأن الشرطة الإسرائيلية اعتقلت 18 شابا في المدينة بعد الاعتداء عليهم بالضرب، خلال مشاركتهم في مسيرة احتجاجا على اعتداءات الاحتلال في القدس والمسجد الأقصى.

كما انطلقت مسيرات جماهيرية نصرة للقدس في بلدات أم الفحم، وعين ماهل، وطمرة في أراضي الـ48، احتجاجا على اعتداءات الاحتلال على المصلين في المسجد الاقصى وأهالي حي الشيخ جراح.

وأكد المتظاهرون أن القدس هي بوصلة فلسطين، وجميع أبناء الشعب الفلسطيني بمختلف التوجهات السياسية ملتفون حول القدس، وهذا الغضب سيترجم إلى غضب أكبر إذا استمر الاحتلال بهذه السياسة العنصرية.

وأغلق المتظاهرون في أم الفحم شارع وادي عارة بالسواتر، وهتفوا ضد السياسات الإسرائيلية واقتحام قوات الاحتلال للمسجد الأقصى، واعتدائها على المقدسيين في الشيخ جراح وباب العامود.

كما تظاهر أهالي مدينة طمرة أمام دوار القدس في المدينة، استجابة لدعوة اللجنة الشعبية تنديدا باعتداء الاحتلال وعناصر يمينية متطرفة على المصلين في المسجد الأقصى، ونصرة لأهالي حي الشيخ جراح المهددين بالإخلاء والترحيل.

ورفع المتظاهرون شعارات تؤكد فلسطينيية وعروبة القدس، منددين بجرائم الاحتلال الإسرائيلي في المدينة.

وفي عين ماهل، شارك العشرات في وقفة تضامنية مع القدس وأهلها، ورفعوا لافتات كتب عليها شعارات "اقتحامات المسجد الأقصى جريمة حرب"، و"الاحتلال يرتكب في القدس جرائم ضد الإنسانية".

ونشرت الشرطة الإسرائيلية عناصرها الراجلة والمحمولة على مداخل هذه المدن ومفترقاتها.

الخليل
أصيب عدد من المواطنين بحالات اختناق، مساء يوم الإثنين، خلال مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي في محافظة الخليل، أعقبت مسيرات جماهيرية حاشدة خرجت نصرة للمسجد الأقصى المبارك.

وأفادت وزارة الصحة، بأن الطواقم الطبية في مستشفى الخليل الحكومي تعاملت مع 9 إصابات، منها 4  بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، و 5 حالات استنشاق غاز مسيل للدموع.

وانطلقت المسيرات عقب أداء صلاة العشاء والتراويح، بمشاركة الفصائل والقوى والفعاليات الوطنية والإسلامية بالمحافظة.

وطالب المشاركون في المسيرات العالم بالتحرك لنجدة وإنقاذ القدس والأقصى من خطر التهويد، مؤكدين أهمية الحفاظ على مقدرات شعبنا ومقدساته.

ودارت أبرز المواجهات في مركز مدينة الخليل التجاري "باب الزاوية"، وعلى مداخل مخيمي العروب والفوار وبلدة بيت أمر، أطلق جنود الاحتلال خلالها الرصاص الحي والمعدني المغلف بالمطاط وقنابل الصوت والغاز المسيل للدموع، ما أسفر عن إصابة عدد من المواطنين بحالات اختناق.

قلقيلية
نظمت حركة التحرير الوطني الفلسطيني فتح اقليم  قلقيلية وقفة غاضبة نصرة للمسجد الاقصى والمرابطين فيه ودعما لصمود اهالي حي الشيخ جراح الذين يتصدون لمخطط صهيوني تهويدي يستهدف الحي، وذلك اليوم في ميدان الشهيد ابو علي اياد وسط مدينة قلقيلية.

وشارك في الوقفة: اللواء رافع رواجبة محافظ محافظة قلقيلية، محمود ولويل امين سر حركة فتح، اللواء اياد الاقرع عضو المجلس الثوري، والعميد غازي بشارات قائد المنطقة ومدراء الاجهزة الامنية، رئيس بلدية قلقيلية هاشم المصري، وممثلوالقوى والفصائل الوطنية.

ورفع المشاركون الاعلام الفلسطينية واللافتات المنددة بسياسات الاحتلال الظالمة بحق اهلنا في المدينة المقدسة، مؤكدين ان القدس عاصمة الدولة الفلسطينية وان سياسات التهويد لن تغير الواقع والتاريخ، مستهجنين اجراءات الاحتلال بحق المصلين وسياسة التضييق والارهاب المنظم التي يقودها جيش الاحتلال الظالم والمستوطنين الهمجيين بحق المواطنين المقدسيين وخاصة في حي الشيخ جراح. 

وخلال الوقفة استنكر المحافظ ما يقوم به الاحتلال من سياسات عنصرية بحق مواطنينا في الارض المقدسة، مؤكدا ان هذه السياسات صرخة في وجه العدالة والقوانين الدولية، داعيا المؤسسات الحقوقية ودول العالم الحر ان تقف الى جانب الحق الفلسطيني وتلجم الاحتلال وممارساته العنصرية بحق اهلنا في القدس.

من جانبه حيا امين سر حركة فتح صمود اهالي المدينة المقدسة، وقال " نوجه رسالة اكبار واجلال الى ابناء القدس المرابطين والمدافعين عن قضيتنا، والذين يشكلون راس حربة في المواجهة، مطالبا الشعوب الحرة بالوقوف الى جانب الشعب الفلسطيني في معركته المصيرية، محذرا من محاولات الاحتلال طمس هوية المدينة المقدسة، وقال " لن ينجح الصهاينة في كسر ارادتنا، واننا نوجه نداءا لجميع القوى الفلسطينية الفاعلة بانه كفى وان الاوان لتحقيق الوحدة، وعلى الجميع ان يوجه بوصلته نحو الاحتلال".

وفي نهاية الوقفة توجه الشبان الى الحاجز الشمالي لمدينة قلقيلية، وقاموا بالقاء الحجارة والاشتباك مع جيش الاحتلال.

سلفيت
انطلق المئات من أبناء محافظة سلفيت، مساء الثلاثاء، في مسيرة تضامنية مع القدس، وتنديدا بالاعتداءات والجرائم الإسرائيلية المتواصلة على القدس والمسجد الأقصى، وقطاع غزة.

وألقى منسق القوى الوطنية عبد الستار عواد كلمة حيا فيها صمود أهالي مدينة القدس وحي الشيخ جراح، مؤكدا أن سلفيت ستكون جنبا إلى جنب مع الكل الفلسطيني في معركته ضد الاحتلال والمستوطنين.

بدوره، أشار رئيس بلدية سلفيت عبد الكريم فتاش إلى أهمية الوحدة الوطنية والتكاتف في وجه الانتهاكات التي يمارسها الاحتلال الاسرائيلي على أبناء الشعب الفلسطيني.

وندد المشاركون بالعدوان الإسرائيلي على قطاع غزة والذي أدى حتى الآن إلى استشهاد 21 مواطنا وإصابة العشرات.

كما طالبوا بتوفير الحماية الدولية لأبناء شعبنا العزل، وضرورة تدخل المجتمع الدولي لحماية شعبنا ومقدساته المسيحية والإسلامية، وخاصة المسجد الأقصى المبارك الذي يتعرض لعدوان منظم من قبل الاحتلال ومستوطنيه.

طوباس
اندلعت مواجهات، مساء يوم الإثنين، بين الشبان وقوات الاحتلال الإسرائيلي المتمركزة على حاجز تياسير العسكري، شرق طوباس.

وأفادت مصادر محلية، بأن جنود الاحتلال أطلقوا قنابل الصوت صوب الشبان، دون أن يبلغ عن إصابات.

وكانت مسيرة انطلقت من مدخل قرية تياسير شرق طوباس إلى حاجز تياسير العسكري، دعما وإسنادا لأهلنا في القدس المحتلة.

ورفع المشاركون في المسيرة، التي دعت لها حركة "فتح" وفصائل العمل الوطني، العلم الفلسطيني، ورددوا هتافات تؤكد فلسطينية المسجد الأقصى.

وقال أمين سر حركة "فتح" في طوباس محمود صوافطة، إن جماهير المحافظة تقف صفا واحدا مع قياداتنا في رفض كل المشاريع المشبوهة، ومع أهلنا في القدس ضد الاحتلال، مضيفا أن القدس هي أقدس قضية، فمنها يبدأ السلام ومنها يبدأ الحرب.

وطالب صوافطة بمزيد من الوحدة ورص الصفوف، من أجل إفشال كل المشاريع المشبوهة التي تستهدف قضيتنا.

وفي تحديث للهلال الأحمر الفلسطيني، أفاد بأن طواقم الجمعية تعاملت مع عدد من الإصابات في مناطق متعددة بشكل ميداني، على النحو التالي:
الخليل اصابتان: 1 غاز 1 مطاط.
بيت لحم:  40 غاز 1 مطاط.
قلقيلية: 6 غاز،  3 مطاط  2 حرق باليد
الجلمة جنين:  1 حي وحروق 1
نابلس حوارة: 40 غاز 9 مطاط 1 حي 
نابلس/ مآدمة: 2 مطاط 
طوباس: 1 غاز 1 مطاط 
قلنديا خمس اصابات: 3 مطاط 2 غاز 1 حي بالقدم

يشار إلى أن الطائرات الحربية الإسرائيلية تواصل عدوانها على قطاع غزة وتقصف عدة مناطق في القطاع، آخرها على بيت حانون ما أدى لاستشهاد مواطن ما يرفع عدد الشهداء حتى اللحظة إلى 21 شهيدا، وأكثر من 75 إصابة بينهم 4 بحالة الخطر.

وقرر الرئيس الفلسطين محمود عباس، إلغاء كافة الاحتفالات لمناسبة عيد الفطر، واقتصارها على الشعائر الدينية فقط.

كما قرر الرئيس عباس تنكيس الأعلام حدادا على أرواح شهداء شعبنا الذين ارتقوا، مساء يوم الاثنين، في القصف الإسرائيلي على قطاع غزة.

كلمات دلالية

اقرأ المزيد

تحقيقات وتقارير

ثقافة وفن

مساحة اعلانية

آراء ومقالات

منوعات