الثلاثاء 27 يوليو 2021

  • أسعار العملات
    العملة سعر الشراء سعر البيع
    الدولار الامـريكي 3.25 3.27
    الدينــار الأردنــــي 4.6 4.62
    الـــيــــــــــــــــــــــــورو 3.9 3.95
    الجـنيـه المـصــري 0.2 0.21

حماس لن ترد على مسيرة الأعلام..

كوخافي: رد الفعل على إطلاق أي صاروخ أو بالونات من غزة سيكون حاداً

  • 12:46 PM

  • 2021-06-13

غزة - " ريال ميديا ":

ذكرت صحيفة "إسرائيل اليوم" العبرية صباح يوم الأحد، أن رئيس أركان الجيش الإسرائيلي "أفيف كوخافي" سيعقد الاثنين، مؤتمرًا عملياتًيا موسعًا وشاملاً لإجراء تحقيق أولي في  العدوان الأخير على قطاع غزة، وذلك بهدف البحث في تطوير العمليات العسكرية الجديدة، خاصةً مع وجود احتمالات كبيرة بإمكانية تجدد جولة القتال.

وقالت الصحيفة العبرية عبر موقعها الإلكتروني، إنّ قادة الكتائب والسرايا في جيش الاحتلال وما فوقهم سيحضرون هذا المؤتمر العملياتي.

وأشارت الصحيفة، إلى أنه منذ انتهاء العملية في غزة تم تشكيل 20 فريقًا من قبل هيئة الأركان العامة للتحقيق في مختلف المجالات المتعلقة بالعملية.

وسيعرض المؤتمر نتائج تلك التحقيقات على منتدى العمليات لجيش الاحتلال، كما سيتم مناقشة الجمود الذي واجهه كوخافي في تنفيذ خطته المعروفة باسم "مفهوم النصر".

كما سيناقش مجالات الاستخبارات والعمل العسكري، وقدرة حماس في استمرار إدارتها لأهدافها بالمعركة.

ويعلق الجيش الإسرائيلي على أهمية التحقيق السريع حول العدوان على غزة، حيثُ يرجع ذلك جزئيًا إلى أن الجيش يفترض "أن جولة أخرى مع غزة قد تكون مسألة وقت فقط، في ظل الأحداث بالقدس والوضع الإنساني المتراجع بغزة وإحباط حماس مما يحدث"، بحسب ما نشرته الصحيفة.

وشددت، يتعين على الحكومة الإسرائيلية الجديدة أن "تثبت الرسالة الحازمة التي تم نقلها بعد عملية حارس الأسوار، أنه سيكون هناك رد فعل حاد على أي صاروخ أو بالون حارق، وأن هذا ليس مجرد كلام، بل خطة عمل".

وفي سياق متصل، قدرت المؤسسة الأمنية الإسرائيلية أن حركة حماس في قطاع غزة لن ترد على "مسيرة الاعلام" المقررة يوم الثلاثاء في القدس، بإطلاق الصواريخ، لكن قد يكون هناك رد على شكل إطلاق بالونات من القطاع ومحاولات لتنفيذ عمليات في الضفة الغربية. بحسب ما أفادت به هيئة البث العبرية الرسمية "كان".

وأضافت القناة أنه وفقًا لتقديرات الشرطة الإسرائيلية، من المتوقع أن يشارك بضعة آلاف فقط في مسيرة يوم الثلاثاء، وسيتم تقديم الخطة التنفيذية "لمسيرة الأعلام" التي بادر إليها حزب "الصهيونية الدينية" وحركة "ام ترتسو" اليمينية، يوم غد الاثنين إلى وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي الجديد عمار بارليف، وإذا قرر بارليف عدم الموافقة على المسيرة، فسيكون الأمر متروكًا لقرار المجلس الوزاري الإسرائيلي المصغر للشؤون الأمنية والسياسية "الكابينت".

وكان بار ليف قد قال في مقابلة للقناة إنه يثق بالمفتش العام للشرطة الإسرائيلية كوبي شبتاي، وكبار ضباط الشرطة الذين تعلموا الدروس من الحوادث السابقة، وأضاف أن يوم الاثنين سيكون هناك تقييم للوضع قبيل المسيرة، وإذا كان لديه أي ملاحظات، فسيطرحها في المناقشة.

يشار، إلى أنّ منظمو "مسيرة الأعلام" في مدينة القدس قد أعلنوا يوم الجمعة، أنه تم التوصل إلى اتفاق مع الشرطة الإسرائيلية، على يوم الثلاثاء موعدا لتنظيم المسيرة. وكان "الكابينيت" قد قرر يوم الثلاثاء الماضي، تأجيل المسيرة من الخميس، إلى الثلاثاء المقبل، وأن تجري بموجب مخطط يتوافق عليه المستوطنون مع الشرطة الإسرائيلية.

وبحسب الاتفاق، ستنطلق المسيرة من شارع "هنِفيئيم" باتجاه شارع السلطان سليمان وصولًا إلى ساحة باب العامود، حيث سيقوم المستوطنون بحلقات رقص، ثم تتجه المسيرة إلى "ميدان تساهَل" عن طريق باب الخليل باتجاه حائط البراق.

كلمات دلالية

اقرأ المزيد

تحقيقات وتقارير

ثقافة وفن

مساحة اعلانية

آراء ومقالات

منوعات