الثلاثاء 28 يونيو 2022

  • أسعار العملات
    العملة سعر الشراء سعر البيع
    الدولار الامـريكي 3.43 3.45
    الدينــار الأردنــــي 4.86 4.88
    الـــيــــــــــــــــــــــــورو 3.58 3.6
    الجـنيـه المـصــري 0.18 0.19

الاتحاد العام للكتّاب والأدباء الفلسطينيين يحتفي بالفائزين بجائزة فلسطين للآداب

  • 22:25 PM

  • 2022-02-24

غزة - " ريال ميديا ":

احتفت الأمانة العامة للاتحاد العام للكتّاب والأدباء الفلسطينيين اليوم الخميس الموافق 24/2/2022م بالفائزين الروائي محمد نصار عن جائزة فلسطين للآداب، والشاعرة مريم قوش عن جائزة فلسطين التشجيعية للمبدعين الشباب، بحضور نخبة من الأدباء والكتّاب والمهتمين، وأصدقاء الفائزين.

أدار حفل الاحتفاء الروائي شفيق التلولي عضو الأمانة العامة، مسؤول العلاقات العامة بالاتحاد مرحبًا بالروائي محمد نصار والشاعرة مريم قوش، وبالروائي حسن حميد، المقيم في سوريا، وكذلك الشاعر الدكتور المتوكل طه الحاصلين على جائزة الدولة التقديرية عن مجمل أعمالهما، كما رحب بالحضور من الكتّاب والأدباء وأصدقاء الفائزين، معتبرًا حصول الفائزين على الجائزة تكريمًا لجميع الكتّاب والمبدعين في الوطن، شاكراً السيد الرئيس محمود عباس على رعايته للجائزة، كما شكر وزارة الثقافة ووزيرها الدكتور عاطف أبو سيف على إحياء الجائزة، ومثنيًا على دور لجنة تحكيم الجائزة خاصة رئيسها الدكتور محمود العطشان، والزميلة الدكتورة سهام أبو العمرين والدكتور محمد البوجي، وأعضاء اللجنة، مؤكدًا على أن رسالة الاتحاد العام للكتّاب والأدباء الفلسطينيين رسالة يحملها كل كاتب مؤمن بعدالة قضية شعبه، وأن مثل هذه الجوائز تخلق أجواءً تنافسية لرفع مستوى الإبداع في فلسطين.

من جهته بارك الأمين العام المساعد للاتحاد الروائي عبدالله تايه، للروائي محمد نصار بجائزة فلسطين للآداب، وللشاعرة مريم قوش بجائزة فلسطين للمبدعين الشباب، وللروائي حسن حميد والشاعر المتوكل طه بجائزة الدولة التقديرية، شاكرًا السيد الرئيس محمود عباس على رعايته لهذه الجائزة المهمة، كما تقدم بالشكر إلى وزارة الثقافة، ووزيرها الدكتور عاطف أبو سيف الذي أعاد الاعتبار للجائزة.

وأكد تايه حرص الاتحاد العام للكتّاب والأدباء الفلسطينيين على مواصلة النشاطات والفعاليات الثقافية، وعلى طباعة الأعمال الأدبية، والتعريف بالكتّاب والأدباء، وأعمالهم، وجائزة فلسطين للإبداع توحد المشهد الثقافي، وهي دافع لكل المبدعين للكتابة الإبداعية، وحمل الرسالة الوطنية، وإبراز قضايا شعبهم والنضال في إطار الهوية الثقافية، وفضح الرواية النقيضة سعيًا إلى وصول كتّابنا للصدارة في الثقافة العربية، لأن القضية الفلسطينية قضية استثنائية، وغايتها الخلاص من الاحتلال وبناء الدولة الفلسطينية، وعاصمتها القدس.

ودعا الأمين العام المساعد إلى تطوير الجائزة ماديًا ومعنويًا، باعتبارها أهم جائزة في الوطن، ومنحها لمستحقيها، يثري الثقافة الوطنية ويخلق روح المثابرة والعطاء.

وفي كلمته شكر الروائي حسن حميد عبر تقنية زووم الاتحاد العام للكتّاب والأدباء الفلسطينيين، على هذا الاحتفاء المميز بالفائزين بجائزة فلسطين للآداب مثنيًا على دور الأمانة العامة في تنشيط الفعل الثقافي والإبداعي، كما شكر وزارة الثقافة الفلسطينية، والوزير عاطف أبو سيف، وقدم مباركته للفائزين بالجائزة، خاصة الروائي محمد نصار، والشاعرة مريم قوش، كما عبر عن سعادته بوصول صوته وتواصله مع أبناء شعبه في الوطن.

أما الروائي محمد نصار فقد عبر عن سعادته بالاحتفاء، واعتبره تكريمًا لسيرته ومسيرته مقدمًا تهنئته للروائي حسن حميد والشاعر المتوكل طه بجائزة فلسطين التقديرية، وللشاعرة مريم قوش بجائزة فلسطين للمبدعين الشباب، كما تقدم بجزيل شكره للسيد الرئيس محمود عباس، ولوزارة الثقافة ووزيرها، وللأمانة العامة للاتحاد العام للكتّاب والأدباء الفلسطينيين، وللجنة التحكيم التي حكمت جائزة فلسطين للآداب خاصة رئيسها الدكتور محمود العطشان، والدكتورة سهام أبو العمرين، والدكتور محمد البوجي، وجميع أعضاء اللجنة، معتبرًا حصوله على الجائزة نجاح لمسيرته الإبداعية على مدار عقود من الزمن.

الشاعرة مريم قوش عبرت عن سرورها البالغ بهذا الاحتفاء، شاكرة مسؤول لجنة العلاقات العامة الروائي شفيق التلولي والدكتورة سهام أبو العمرين مسؤولة لجنة النشاط في الأمانة العامة على التواصل معها والتحضير لهذه المناسبة، كما تقدمت بشكرها إلى الأمانة العامة والاتحاد العام للكتّاب والأدباء، ولوزارة الثقافة والوزير عاطف أبو سيف، ولكل من ساندها ودعمها وشجعها.

وفي مداخلة قدمها الأستاذ الدكتور محمد صلاح أبو حميدة أمين سر المكتب الحركي للكتّاب في المحافظات الجنوبية، أكد على أهمية هذه المناسبة، والاحتفاء بالفائزين، مقدمًا تهنئته للروائي محمد نصار، والشاعرة مريم قوش، والروائي حسن حميد، والشاعر المتوكل طه، ولكل من حصل على الجائزة، كما شكر الأمانة العامة على تنظيم هذا الاحتفاء رغم الظروف الصعبة التي يمر بها الوطن، وتقدم بجزيل الشكر والعرفات إلى السيد الرئيس محمود عباس على دعمه للثقافة، ولجائزة فلسطين للإبداع، كما قدم الشكر لوزارة الثقافة ووزيرها الدكتور عاطف أبو سيف.

وفي نهاية الاحتفاء قامت الأمانة العامة بتكريم الفائزين الروائي محمد نصار، والشاعرة مريم قوش، حيث قدمت باسم الأمين العام الشاعر مراد السوداني وأعضاء الأمانة العامة درعين يحملان شعار الاتحاد العام للكتّاب والأدباء الفلسطينيين، مع تقديم التهاني والتبريكات لهما، وفي ختام الاحتفال أخذ الحضور صورًا تذكارية بهذه المناسبة.

كلمات دلالية

اقرأ المزيد

تحقيقات وتقارير

ثقافة وفن

مساحة اعلانية

آراء ومقالات

منوعات